Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
العمل والمال

كيف تطلب من رئيسك السماح لك بالعمل من المنزل بشكل دائم؟


وفقاً لاستطلاعٍ أُجرِيَ في شهر آذار شمل أكثر من 1000 عامل أمريكي، فإنَّ ما يقرب من عامل واحد من كل 4 عمال يعملون حالياً من المنزل بسبب الوباء، ويرغبون في متابعة العمل عن بُعد بشكل دائم، حتى إنَّ بعض الناس على استعدادٍ للمخاطرة بترك وظائفهم؛ إذ إنَّ 42% من العمال قالوا إنَّهم سيبدؤون البحث عن عمل جديد مختلف عن عملهم الحالي إذا أنهت شركتهم سياسة العمل عن بُعد؛ وذلك وفقاً لاستطلاعٍ أجرته شركة “برودينشال” (Prudential) على 2000 شخص بالغ في الولايات المتحدة تمكَّنوا من العمل من المنزل خلال جائحة كورونا.

تُؤدَّى بعض الوظائف بشكل أفضل شخصياً، ولكن بالنسبة إلى الأشخاص الذين يعملون في المكاتب والذين أثبتوا بالفعل قدرتهم على العمل بشكل جيد من المنزل، فقد يكون الوقت الآن مناسباً للاستفادة إلى أقصى حد من تجربة العمل عن بُعد.

“تريسي كوت” (Tracy Cote)، المسؤول الأول عن قسم الموارد البشرية في شركة “ستوكس” (StockX)؛ وهو سوق عبر الإنترنت، قال: “كان يُنظَر إلى العمل عن بُعد على أنَّه ميزة نادرة ومرغوبة، كما أنَّ مناقشة ترسيخ فكرة العمل عن بُعد بدوام كامل مع مديرك وقسم الموارد البشرية كان يمثل تحدياً بشكل دائم؛ إذ كانت الشركات ترفض بشكل روتيني هذه الطلبات، ولكن الآن بعد أن أثبت معظم العاملين الذين اعتادوا العمل من المكاتب أنَّهم قادرون على العمل من المنزل، وما زالوا على الأقل منتجين كما كانوا من قبل – إن لم يكن أكثر من ذلك – فقد انقلب الوضع، وأصبحت الشركات أكثر انفتاحاً على هذا النقاش، ولكن لا يزال يتعيَّن عليك صياغة اقتراح بشأن هذا الموضوع؛ لأنَّه ليس من السهل أن تتبنى معظم الشركات هذه الفكرة وتطبقها في نظام عملها”.

إليك ما يجب مراعاته عند إبداء رأيك حيال موضوع العمل عن بُعد:

1. ابحث عن سياسات شركتك للعمل عن بُعد:

ربما شركتك لديها بالفعل سياسة العمل عن بُعد؛ وإذا كان الأمر كذلك، فقد اقترحَ كوت إشراك قسم الموارد البشرية في شركتك لمعرفة مدى المرونة فيما يتعلق بتقديم طلب دائم للعمل عن بُعد.

قال كوت إنَّه يجب أن تسأل عما إذا كان العمل ممكناً في رأي الشركة، كما أنَّ الأسئلة الأخرى التي يجب طرحها تتضمن: هل سيسمحون لك بالانتقال إلى العمل في أي مكان آخر، أم فقط في الأماكن التي لديهم سلطة قانونية فيها؟ وهل سيُعدِّلون راتبك بناءً على تكلفة المعيشة في هذا الموقع؟ وهل سيدفعون تكاليف سفرك من وإلى مكان سكنك إلى أي مركز شركة لعقد الاجتماعات الهامة، أم سيكون هذا على حسابك الخاص؟

بهذه الطريقة، يمكنك أن تدرك بشكل أفضل ما قد يعنيه الانتقال إلى العمل عن بُعد بشكل دائم بالنسبة إلى تطور حياتك المهنية وبالنسبة إليك من الناحية المالية.

2. قبل أن تقنع الآخرين، تأكَّد من أنَّ العمل من المنزل هو أفضل خطوة لك:

كن واقعياً في مواجهة التحديات اليومية التي قد تواجهك إذا استمررت في العمل عن بُعد، خاصة إذا كنتَ الشخص الوحيد في فريقك الذي يعمل من المنزل؛ حيث تساءَل “كوت”: هل وضعتَ في حسبانك الفارق في المنطقة الزمنية، وما إذا كان ذلك أمراً مناسباً لك أم لا؟ وهل شركتك من نوع الشركات التي من المحتمل أن تنسى تقدير ومكافأة الموظفين الذين يعملون عن بُعد، أم أنَّك ستحصل على القدر نفسه من الاهتمام والفرص التي حظيت بها عندما كنتَ تعمل في المكتب؟

شاهد بالفديو: 7 أشياء يجب أن تتوافر لديك عند العمل من المنزل

 

3. اكتشف ما هو الأكثر أهمية بالنسبة إلى الشركة، واستثمره في طلبك:

بمجرد الانتهاء من المهمة التي يتعيَّن عليك إنجازها، ناقش واعرض حالتك على صانعي القرار، مثل مديرك في العمل أو المدير المسؤول عن القسم الذي تعمل به.

ضع في حسبانك أنَّه يجب عليك تقديم دراسة جدوى تجارية، وليس فقط فكرة شخصية عن الفوائد التي ستحققونها شخصياً من العمل عن بُعد؛ حيث قالت “لارا هوجان” (Lara Hogan)، كوتش القيادة ومؤلفة كتاب “الإدارة المرنة” Resilient Management: “إنَّ الموظفين الذين يبحثون عن فرصة للعمل عن بُعد، يحتاجون إلى معرفة ما يهتم به قادتهم في الوقت الحالي”، وأضافت “هوجان”: “ربما لا يكون الأمر متعلقاً بصحة الفريق؛ بل ربما يتعلق بالأرباح، أو يتعلق بإنجاز هذا المشروع”.

هذا أمرٌ بالغ الأهمية عندما تقدم سبباً مقنعاً يتيح لك الفرصة للعمل من المنزل على الأمد الطويل، وقالت “هوجان”: “هذا هو عمل إدارة التغيير؛ أي فهم ما يهتم به هذا المدير وصياغة الشيء الذي تريد أن يراه يحدث من خلال استخدام هذه المصطلحات”.

قدمت “هوجان” مثالاً افتراضياً عن الموعد النهائي لمبادرة شركة ضخمة تسمى “مشروع زيبرا” (Project Zebra)، والذي ظلت تسمع عنه في اجتماعات الفريق كافةً؛ إذ إنَّك تحتاج إلى هذه العلامة لصياغة طلب العمل عن بُعد حول “مشروع زيبرا” “Project Zebra”.

قالت “هوجان”: في هذا السيناريو يمكنك أن تقول شيئاً مثل: “عندما أُفكِّر في الإنتاجية، فإنَّ أي نوع من التغيير الآن لكيفية عملنا معاً سيؤثر في الموعد النهائي، وهذا سوف يخلق المزيد من عدم اليقين، والمزيد من عدم القدرة على التنبؤ، وسيتعين علينا إنشاء كل هذه المعايير الجديدة مرة أخرى، وماذا لو واصلنا السماح للأشخاص باختيار مكان عملهم أو كيفية عملهم حتى ننتهي من “مشروع زيبرا”، ثم نعيد النقاش؟”.

4. اطرح فكرة العمل عن بعد كتجربة وليس كتغييرٍ دائم:

إنَّ القول بأنَّك تريد العمل من المنزل “بشكل دائم” أو “إلى الأبد” قد يكون بمنزلة منعطف للقادة الذين يشعرون بالفتور بالفعل بشأن السماح للموظفين بالعمل من المنزل لفترة أطول من اللازم.

يقول “كوت”: “اقتَرِح فترة تجريبية وسيعطي ذلك مديرك الراحة؛ وذلك لأنَّه يمكن العودة إلى الترتيبات القديمة إذا لم ينجح الأمر، وقد يكونون أكثر ميلاً إلى تجريبه”.

من المفيد أن تسهل الأمر على مديرك لتقبُّل الفكرة من خلال اقتراحها كتجربة يمكن أن تنتهي.

قال “كوت”: “اقترح على مديرك إقامة فترة تجريبية لترى كيف تسير الأمور معك في العمل عن بُعد بالكامل، حتى عندما يعمل أعضاءٌ آخرون من الفريق من الشركة أو وفقاً لنموذج العمل الهجين؛ إذ إنَّ هذا الأمر سيمنح مديرك الشعور بالراحة؛ لأنَّه يمكن الرجوع عن الاتفاق إذا لم تنجح فكرة العمل عن بُعد، وربما يبادر المدير إلى تجربة هذا الأسلوب”.

أشارت “هوجان” إلى أنَّه من الهام صياغة هذا الطلب كونه تجربة مُربحة وقابلة للتنفيذ، ويمكنك القيام بذلك من خلال جمع البيانات في أثناء فترة التجربة؛ مما يجعل أصحاب المصلحة يشعرون بالارتياح عند اتخاذ القرار.

كما قالت: إنَّ الفترة التجريبية يجب أن تحتوي على فترة تحقُّق مرتبطة بوقت طبيعي للتفكير، مثل التخطيط لربع السنة أو الاستعراضات السابقة لنهاية العام، ففي عملية التواصل هذه يمكنك مشاركة البيانات التي تهم مديرك في العمل، مثلاً: “في الوقت الذي أمضيته في العمل عن بُعد، شحنَّا هذه الطلبية وقمنا بالمزيد من العمل”.

5. استعد للسؤال أكثر من مرة:

من المحتمل أنَّك لن تسمع من مديرك الموافقة على هذه الفكرة على الفور؛ إذ إنَّه على حد تعبير “ناديا دي ألا” (Nadia De Ala) مُؤسِّسة شركة “ريل يو ليدرشيب” Real You Leadership: “مفاوضات مثل هذه غالباً ما تستغرق وقتاً وهي سلسلة من المحادثات”.

قال “توني فرانا” (Toni Frana) الكوتش المهني في شركة “فليكس جوبز” FlexJobs: “لكن لا ترى في غياب الموافقة الفورية هذا سبباً للاستسلام؛ إذ إنَّ عدم المرونة مع مديرك إذا لم تكن الاستجابة لطلبك فورية أمراً خاطئاً، ومن الهام أن تجري حواراً حول الترتيب الذي تقترحه وتكون مستعداً للتفاوض بشأن طلبك”.

نظراً لأنَّ الأمر قد يستغرق بعض الوقت للحصول على الموافقة على طلبك، فاكسب الأمر لصالحك الآن.

قالت “نادية دي ألا” مُؤسِّسة شركة “ريل يو ليدرشيب” (Real You Leadership): وهو برنامج تدريب جماعي للنساء المنتميات إلى أعراقٍ مختلفة: “غالباً ما تستغرق مثل هذه المفاوضات وقتاً؛ وهي سلسلة من المحادثات ومن المحتمل أن يتواصل رئيسك مع عدد قليل من أصحاب المصلحة الآخرين، فاستعد للنجاح من خلال طرح الموضوع عاجلاً وليس آجلاً، ومعرفة ما هو ممكن وما قد يحتاج إليه صاحب العمل منك للموافقة على ذلك”.

حسب قول “دي ألا”: إذا رفضَت الشركة العمل عن بعد بدوام كامل، فاسأل عن الخيارات الأخرى، مثل العمل من المنزل لمدَّة يوم إلى ثلاثة أيام في الأسبوع.

6. تأكد من أنَّ أداءَك يمكن أن يعالج المخاوف التي يشعر بها الأشخاص عادةً بشأن العمل عن بُعد:

أظهر استطلاع أجرته شركة “روبرت هاف” (Robert Half) للتوظيف في شهر نيسان أنَّ أهم أمرَين يشغلان تفكيرَ الموظفين بشأن العمل عن بُعد بالكامل هما القدرة على الحفاظ على علاقات جيدة مع زملائهم وعدم انخفاض الإنتاجية.

يمكنك معالجة هذه المخاوف من خلال أدائك؛ فيقول “كوت”: “قبل تقديم هذا الطلب بوقت طويل، تأكَّد من تشغيل برامج التواصل باستمرار خلال ساعات العمل، وأنَّك لا تفوِّت الاجتماعات وترد على رسائل البريد الإلكتروني أو المكالمات في الوقت المناسب، وإذا كنت تفعل هذا باستمرار، فسوف يكون من السهل أن تُبيِّن أنَّك ستواصل القيام بذلك”.

قالت “دي ألا” إنَّه: “لتحقيق النجاح، يحتاج الموظفون إلى إثبات أنَّ العمل عن بُعد مفيد للطرفين وإظهار كيف يخدم أصحاب العمل وأهدافهم والنجاح الذي يريدون تحقيقه”.

حيث تساءَلت “دي ألا”: “هل لديك دليل على أنَّك حقاً أكثر نجاحاً وتأثيراً في دورك في أثناء العمل عن بُعد في العام الماضي؟” وأضافت: “ابدأ بجمع هذه الأدلة واستعد لاستعراضها”.

المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى