Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
مال و أعمال

مع ارتفاع الإصابات بـ (كورونا).. الاقتصاد الصيني ينهي 2022 على ركود


رام الله – دنيا الوطن
مع احتمال حدوث مزيد من الاضطراب في الأشهر القليلة الأولى من العام بسبب ارتفاع حالات الإصابة بفيروس (كورونا) في جميع أنحاء البلاد، أنهى الاقتصاد الصيني العام على ركود كبير إذ انخفضت معدلات إنفاق الأعمال والمستهلكين في كانون الأول/ديسمبر. 

البيانات الرسمية خلال عطلة نهاية الأسبوع أظهرت تفاقم التراجع في معدلات التصنيع الشهر الماضي، في حين انخفض النشاط في قطاع الخدمات بأكبر قدر منذ شباط/فبراير 2020.

على نحو منفصل، يشير مسح خاص للشركات أجرته “شينا بيغ بوك إنترناشونال” (China Beige Book International) يوم الاثنين إلى أن الاقتصاد انكمش في الربع الأخير من العام السابق، وفق ما نقل موقع (الشرق بلومبرغ).

أدى تخلي الصين المفاجئ عن ضوابط كوفيد الصارمة في ديسمبر إلى زيادة عدد الإصابات في المدن الكبرى، مما دفع الناس إلى البقاء في منازلهم بسبب المرض أو خشيتهم من الإصابة.

بينما بلغ تفشي المرض ذروته على الأرجح في أماكن مثل بكين، بدأ النشاط الاقتصادي في الانتعاش هناك في الوقت الذي ينتشر فيه الفيروس بسرعة في جميع أنحاء البلاد.

قد يؤدي الاندفاع المحتمل للسفر خلال عطلة رأس السنة القمرية الجديدة في أواخر يناير إلى انتشار الحالات إلى المناطق الريفية، مما يعرقل النشاط الاقتصادي في الربع الأول.

قال الاقتصاديون في “سيتي غروب” إن شهر ديسمبر قد يسجل فيه مؤشر مديري المشتريات أدنى مستوى وإن التعافي قد يكون وشيكاً في الأشهر المقبلة.

وكتب يو شيانغرونغ كبير الاقتصاديين الصينيين في سيتي غروب وزملاؤه في تقرير: “يمكن أن يبدأ التعافي على نطاق أوسع مع ذروة العدوى”. “بالإضافة إلى ذلك، فإن الاقتصاد الصيني عادة ما يشهد انخفاضاً في شهر يناير وبدء العام الصيني الجديد”.

مسح خاص لمؤشر مديري المشتريات أظهر يوم الثلاثاء تدهور الوضع في ديسمبر. انخفض مؤشر التصنيع “Caixin” الذي يغطي بشكل أساسي الشركات الصغيرة التي توجه إنتاجها للتصدير إلى 49 من 49.4 في نوفمبر. كانت الشركات متفائلة بشأن المستقبل، إذ أن معدل الثقة للاثني عشر شهراً المقبلة يصعد إلى أعلى مستوى له في 10 أشهر.

وقال تشو هاو، كبير الاقتصاديين في “غوتاي غونان إنترناشونال هولدينغ” (Guotai Junan International Holdings): “آفاق النمو في الصين تتحسن مع تسارع إعادة فتح الاقتصاد”. “بشكل عام، ولت أحلك ساعة”.

يتوقع الاقتصاديون انتعاشاً أسرع بمجرد وصول موجة العدوى إلى ذروتها، مع توقع تسارع النمو إلى 4.8% هذا العام من 3% في عام 2022.





Source link

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى