Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
اخبار الاقتصاد

6 شركات عالمية تعرب عن تطلعها لتعزيز حجم أعمالها فى صناعة البترول والغاز




على هامش فعاليات مؤتمر ومعرض مصر الدولى للبترول إيجبس 2023، عقد المهندس طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية سلسلة لقاءات مع عدد من رؤساء وممثلى شركات البترول العالمية لبحث مجالات أعمالهم المختلفة فى مصر وخططهم المستقبلية، حيث استقبل الملا المهندس خالد قاسم رئيس شركة شل مصر وأكد خلال اللقاء على أن قطاع البترول يولى أهمية قصوى للاستمرار فى تلبية احتياجات السوق المحلى ودعم جهود التنمية وذلك بالتوازى مع التوسع فى نشاط تصدير الغاز المسال سواء من خلال زيادة الإنتاج المحلى وجلب الغاز من الدول المجاورة لاسالته واعادة تصديره فى اطار الدور الذى تلعبه مصر حاليا كمركز اقليمى لتجارة وتداول الغاز والبترول، مشيرا إلى أن شركة شل تعد شريك استراتيجى لقطاع البترول وساهمت على مدار 120 عام بشكل كبير فى تحقيق العديد من النجاحات.


 


ومن جانبه أكد قاسم رغبة شل القوية فى زيادة محفظة أعمالها فى مصر وتنفيذ برنامج حفر موسع بهدف زيادة الإنتاج، مشيرا إلى اعتزام الشركة البدء فى تنفيذ المرحلة العاشرة من مشروع غرب دلتا النيل خلال الفترة المقبلة، وأشاد بالتنظيم الممتاز لمؤتمر إيجبس وأهميته المتنامية فى صناعة الطاقة العالمية وبالنتائج المتميزة ليوم إزالة الكربون ضمن فعاليات قمة المناخ COP27، وأضاف أن الشركة تسعى لربط إنتاج حقل أفروديت بمصانع الاسالة المصرية.


 


كما استقبل الملا انجا ايزابيل نائب الرئيس التنفيذى لشركة بى بى للغاز والطاقة منخفضة الكربون حيث أكد خلال اللقاء أن قطاع البترول ينفذ برنامج عمل مكثف للبحث والاستكشاف عن البترول والغاز بالتعاون مع شركاء النجاح من شركات البترول الأجنبية بهدف تحقيق المزيد من الاكتشافات وزيادة الإنتاج بما يدعم المحافظة على مستويات الإنتاج وتوفير فائض من الغاز للتصدير، مشيرا إلى أن هذه العمليات يواكبها جهود تنفيذ عمليات خفض الانبعاثات والتقاط وتخزين الكربون والاستفادة منه.


 


ومن جانبها أكدت نائب رئيس بى بى أن الشركة ملتزمة بخططها للحفر وتنمية الآبار فى مصر حيث أنها تعمل فى مصر منذ 60 عاما ولديها خبرات كبيرة فى مجال خفض الانبعاثات وتسعى لدعم جهود قطاع البترول المصرى فى هذا المجال، مشيرة إلى أن دور مصر الاقليمى والدولى فى مجال الغاز الطبيعى يتنامى يوما بعد يوم وأنها لديها المقومات لتقلد نفس الدور فى مجال الهيدروجين.


 


وبحث الوزير مع جون أرديل نائب رئيس شركة إكسون موبيل مستويات تقدم الأعمال فى مناطق امتيازها فى مصر، حيث أعرب عن تطلع قطاع البترول لتحقيق الشركة اكتشافات كبيرة فى مناطق عملها بالاستفادة من التكنولوجيات المتطورة والخبرات الكبيرة التى تمتلكها إكسون موبيل، وأكد نائب رئيس الشركة أن إكسون موبيل تستعد لتنفيذ برامج مسح سيزمى فى مناطق امتيازها فى مصر بالاستفادة من الخبرات التى اكتسبتها فى مناطق عملها بقبرص، مشيرا إلى أن مصر تمتلك موقع جغرافى متميز وامكانات واعدة ما يؤهلها لتصبح أحد أهم مناطق عمل الشركة حول العالم وأنها على استعداد لتطبيق أحدث التكنولوجيات بهدف تحقيق اكتشافات كبيرة مماثلة لحقل ظهر ومشروع غرب دلتا النيل ودعم موقفها فى منطقة شرق المتوسط.


 


واستقبل الملا السيد ريتش سامرز رئيس شركة ميثانكس العالمية حيث أكد على أن مصر نجحت فى تكوين مناخ استثمارى جاذب ساهم فى التوسع فى تنفيذ المشروعات الناجحة وأن قطاع البترول ينفذ العديد من مشروعات البتروكيماويات بهدف تحقيق أقصى قيمة مضافة من ثروات مصر البترولية، مشيرا إلى أن شركة ميثانكس لديها مساهمات كبيرة فى مجال المسئولية المجتمعية وأن مؤتمر إيجبس أصبح مؤتمر عالمى هام يجمع قادة صناعة البترول والطاقة من كافة أنحاء العالم.


 


فيما أعرب رئيس الشركة عن سعادته بأن يشهد خلال زيارته الأولى لمصر مؤتمرا عالميا ناجحا بمستوى مؤتمر إيجبس ومدى اهتمام كافة المعنيين بالصناعة به بالإضافة إلى حجم المشروعات الكبير والتقدم الذى حققته مصر فى كل المجالات وخاصة تحولها إلى مركز إقليمى للطاقة، مشيرا إلى أنه قام بزيارة مصنع ميثانكس والذى يعد جزء هام من مشروعات الشركة وأن الشركة تتطلع للمساهمة فى التطورات المذهلة التى تحققها مصر وتوفير تكنولوجيات متطورة فى مجال إزالة الكربون.


 


كما استقبل الوزير أنتونيو بييترى رئيس شركة أسبنتك حيث أبدت الشركة استعدادها لتقديم برامج تدريبية متميزة للكوادر الشابة بقطاع البترول، فضلا عن الامكانات التكنولوجية المتطورة التى تمتلكها أسبنتك لإدارة الإنبعاثات وامكانية المساهمة فى جهود خفض الانبعاثات التى يبذلها القطاع.


 


وبحث الملا مع أندريا شياميشيس رئيس شركة هيلينك انرجى برامج التدريب وتأهيل الكوادر بقطاع البترول وجهود خفض الانبعاثات حيث أكد على أن قطاع البترول يبذل جهودا كبيرة للحفاظ على البيئة وخفض الانبعاثات فى كافة مواقع العمل البترولى بالإضافة إلى الاستمرار فى تنفيذ برامج تطوير وتأهيل الكوادر وصقل مهاراتهم وإعدادهم لتولى المسئولية فى المستقبل خاصة وأن صناعة البترول والغاز تتغير باستمرار وتواجه تحديات كبيرة تستدعى جاهزية العاملين للتعامل مع هذه التغيرات.


 


ومن جانبه أكد رئيس هيلينك على رغبة الشركة فى المشاركة فى مشروعات قطاع البترول المختلفة خاصة التقاط وتخزين الكربون والاستفادة منه، معربا عن اعجابه بالتنظيم المتميز لمؤتمر إيجبس وإعداد المشاركين به.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى