Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
اخبار الاقتصاد

جهاز مدينة السادس من أكتوبر ينظم ورشة عمل لشركاء التنمية لمشروع المدينة الخضراء



نظَّم جهاز تنمية مدينة 6 أكتوبر، فعاليات ورشة العمل الثانية لشركاء التنمية لمشروع خُطة عمل المدينة الخضراء، والتي تم عقدها مع شركاء التنمية ( الجهات الحكومية – القطاع الخاص – المستثمرين )، بحضور لفيف من قيادات هيئة المجتمعات العمرانية الجديدة، وفريق عمل وحدة التنمية المستدامة بالهيئة وجهاز المدينة، ومجلس أمناء مدينة 6 أكتوبر، وفريق من الاستشاريين من المكاتب المتخصصة، بالإضافة إلى حضور بعض ممثلي مؤسسات المجتمع المدني.


 


وأوضح المهندس عادل النجار، رئيس جهاز مدينة 6 أكتوبر، أن أهداف ورشة العمل تمثلت في عرض النتائج الرئيسية لتقييم الوضع الراهن للمدينة لقطاعات البنية التحتية، والاتفاق على التحديات الرئيسية ذات الأولوية للمدينة لكل قطاع، والإجراءات اللازمة لمواجهة هذه التحديات، وتحديد رؤية المدينة والأهداف الرئيسية لكل قطاع، وهذه الأهداف تتيح الفرصة لمناقشة وتبادل الأفكار فيما يتعلق بالتدخلات الضرورية اللازمة لتحقيق التنمية الحضرية المستدامة للمدينة.


 


وبدأت فعاليات ورشة العمل بكلمة من المهندس عادل النجار، رحب خلالها بالحضور، موضحاً أن الورشة تأتي استكمالاً للبروتوكول الذي تم توقيعه مع البنك الأوروبى لإعادة الإعمار والتنمية، حيث إن الهدف الرئيسي من خُطة عمل المدينة الخضراء هو مساعدة مدينة 6 أكتوبر على مواجهة تحدياتها البيئية والاقتصادية في مختلف القطاعات، من خلال تحديد وترتيب أولوياتها لمواجهة التحديات البيئية الأكثر إلحاحاً ومخاطر تغير المناخ، وسيتم معالجة هذه القضايا من خلال طرح مجموعة من المشروعات قصيرة المدى وطويلة الأمد، والتى تستهدف القطاعات المختلفة فى البنية التحتية، وتقديم سبل تنفيذها من خلال الاستثمارات المستهدفة في البنية التحتية، بالإضافة إلى تقديم مقترحات .


 


 


وألقت الين أوجريدى، نائب رئيس البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية، كلمةً رحبت خلالها بشركاء التنمية وعرضت ما تم الوصول إليه من نتائج بفضل جهد شركاء التنمية، كما أكدت  أن المدن الخضراء لا بد أن يكون لها شركاء فى التنمية للبحث عن مستقبل أكثر استدامة، وتمنت أن تعم الفائدة من ورشة العمل على الجميع، مشيرةً إلى أهمية أن تحقق المدن الخضراء جذب الاستثمار سواء فى القطاع العام أو القطاع الخاص، وأن تصل المدن الخضراء لتحقيق كفاءة الطاقة والتخلص من المخلفات الصلبة وإعادة تدويرها بهدف الاستفادة منها.


 


كما ألقى الدكتور محمد عبداللطيف، مدير عام البيئة ومسئول وحدة التنمية المستدامة بهيئة المجتمعات العمرانية الجديدة، كلمة أعرب خلالها عن تطلع الهيئة لرفع جودة الحياة بمدينة 6 أكتوبر، ودفع حركة الاستثمار بما يعود بفوائد جمَّة على مختلف القطاعات، موضحاً أنه منذ اللحظة الأولى لتوقيع البروتوكول قام فريق العمل بتقديم جميع المعلومات المتاحة وتقييم الوضع الراهن فى القطاعات كافة، وتم وضع المؤشرات الأولية ومناقشتها ومن ثم عرض النتائج على شركاء التنمية للتوصل لحزمة من المشروعات لتحقيق الاستدامة.


 


وأشارت المهندسة رشا أبوزيد، مسئول وحدة التنمية المستدامة بجهاز مدينة 6 أكتوبر، إلى الرغبة الأكيدة في أن تكون المدينة مثالاً يحتذى به بين المدن الخضراء، من خلال دراسة احتياجات مختلف القطاعات والوصول إلى حزمة من المشروعات الاستثمارية الخضراء، مع الأخذ فى الاعتبار الأبعاد الاقتصادية والبيئية للاستفادة القصوى من ذلك، موضحة أنه تم الانتهاء من رصد الواقع الراهن وتم التوصل إلى مجموعة من النتائج والتحديات، كما تم عمل مجموعة من الاستبيانات واستطلاع الآراء للوصول إلى الاستفادة القصوى، تم بعد ذلك تم عرض فيديو لمنهجية عمل مشروع خطة عمل المدن الخضراء، حيث تم التركيز على أن المشروعات المستهدفة منها مشروعات قصيرة المدى ومشروعات طويلة المدى.


 


وعرضت فاسيلكى كرافا، المدير المساعد لقسم الاستدامة بالبنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية، تقريرا مفصلا للوضع الراهن عن مدينة 6 أكتوبر، حيث أوضح التقرير أن المدينة بالمقارنة بالمدن المصرية الأخرى تواجه تحديات مماثلة على الرغم من الموقع الجغرافي المختلف، بجانب عرض للتحديات ومحاولة إيجاد حلول لمواجهة هذه التحديات، واستطردت في الحديث عن الرؤية التي تساعد مدينة السادس من أكتوبر لكى تكون مدينة مستدامة خضراء.


 


وأوضح الدكتور أحمد حُزَّين، الأستاذ المساعد بكلية الهندسة بجامعة القاهرة، مفهوم التحول للمدينة الخضراء، وهي التي تحافظ على جودة الهواء والماء والأرض والتربة والتنوع البيولوجى، واستخدام هذه الموارد على نحو مستدام، وتتكيف مع مخاطر تغير المناخ، مؤكداً  أن التحول إلى الأخضر يعود على المواطن بشكل مباشر حيث تزداد فرص الاستثمار والعدالة الاجتماعية، والاستدامة البيئية وتوفير المياه والطاقة، كما أوضح باستفاضة أبرز التحديات بالوضع الراهن لمختلف القطاعات بالمدينة، ومنها قطاع استخدامات الأراضي، قطاع النقل، قطاع المخلفات الصلبة، قطاع الصناعة، قطاع الطاقة، قطاع المباني، بالإضافة إلى قطاع المياه والصرف.


 


كما تم خلال ورشة العمل، عقد مناقشات مستفيضة لكل قطاع من قطاعات خُطة التحول إلى الأخضر بمدينة 6 أكتوبر، وتم توزيع استبيان لكل قطاع لرصد الأفكار والمقترحات، وقد أثمرت هذه الفعالية عن مجموعة من التوصيات لرصد الأفكار والمقترحات للمشروعات التى سيتم بلورتها حتى التوصل للمخرجات النهائية لتصبح مدينة السادس من أكتوبر مدينة خضراء، ودعم انتقالها إلى مستقبل أقل تلوثا وأكثر استدامة.


 


تجدر الإشارة إلى أن البنك  الأوروبى لإعادة الإعمار والتنمية، قد أشرك فريقًاً من الاستشاريين يتألف من خبراء دوليين ومحليين بقيادة مكتب” أتكينز جلوبال “، للمساعدة في تطوير خطة العمل بالشراكة مع ” كيمونيكس مصر وإينوفا “، واختارت هيئة المجتمعات العمرانية الجديدة وجهاز تنمية مدينة 6 أكتوبر خيرة من خبرائهما المتخصصين، لتكوين مجموعة عمل للمشروع ممثلين لقطاعات البنية التحتية الرئيسية داخل المدينة، والذين يعملون بشكل وثيق مع الفريق الاستشاري طيلة عملية تطوير خطة العمل .


 


 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى