Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
اخبار الاقتصاد

نائب وزير الإسكان يبحث مع سفير التشيك أوجه التعاون والشراكة بقطاع مياه الشرب



التقى الدكتور سيد إسماعيل، نائب وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية لشئون البنية الأساسية، إيفان يوكل، سفير جمهورية التشيك بالقاهرة، والملحق التجاري بسفارة دولة التشيك، لبحث واستعراض  أوجه التعاون والشراكة في قطاع مرافق مياه الشرب والصرف الصحي، وذلك بمقر وزارة الإسكان بالعاصمة الإدارية الجديدة. 


 


وفي مستهل اللقاء، رحب  الدكتور سيد إسماعيل،  ببدء التعاون بين الجانبين المصري والتشيكي، وتبادل أفضل الخبرات فيما يتعلق بقطاع مرافق مياه الشرب والصرف الصحي، مستعرضا فرص ومجالات التعاون الممكنة مع الجانب التشيكي، ومنها مجال تحلية المياه، الذي يتم وفقاً للخطة الاستراتيجية لتحلية المياه في مصر حتى عام 2050، بطاقة إجمالية تصل إلى 8.85 مليون م3/يوم في 11 محافظة ساحلية على مستوى الجمهورية، وتتضمن الخطة الخمسية الأولى منها، والجاري تنفيذها، مخطط إنشاء 20 محطة تحلية، بطاقة 3.3 مليون م3/يوم، قابلة للتوسع حتى 5.9 مليون م3/يوم، كأحد محاور استراتيجية قطاع مرافق مياه الشرب والصرف الصحي لتعظيم الاستفادة من الموارد المائية المتاحة التي تعتمد على المصدر الرئيسي الدائم لتوفير مياه الشرب وهو نهر النيل، والذي يمثل أكثر من 90 % من مصادر المياه بمصر.


 


وأكد نائب وزير الإسكان لشئون البنية الأساسية، أن هناك تطورا كبيراً في تقنيات الطاقة المتجددة يساعد فى تخفيض تكلفة الطاقة الكهربائية المنتجة، مما يسهم في تخفيض تكلفة إنتاج المياه المحلاة، مستعرضا خطة ترشيد استهلاك المياه، لتغطية احتياجات جميع محافظات الجمهورية، والمدن الجديدة، باستخدام أحدث التكنولوجيات المتطورة من العدادات الذكية، بهدف المتابعة والتحكم ومراقبة كل كميات المياه التي يتم تنقيتها وإنتاجها من خلال محطات مياه الشرب، وكيفية رصد أي فاقد في الشبكات بداية من المصدر وحتى نقاط التغذية، للعمل على تقليل الفواقد الكلية من مياه الشرب.


 


كما أكد الدكتور سيد أسماعيل، استمرار الاهتمام الذي توليه القيادة السياسية والحكومة بخدمة المناطق الريفية، وتوفير حياة كريمة للمواطنين بالريف المصري، َوذلك في ضوء إطلاق مبادرة رئيس الجمهورية لتنمية الريف المصري (حياة كريمة)، من خلال تنفيذ العديد من المشروعات التنموية المتكاملة.


 


واستعرض نائب وزير الإسكان للبنية الأساسية، الفرص الاستثمارية المتاحة حالياً للاستفادة من الحمأه المنتجة من محطات معالجة مياه الصرف الصحى، لتوليد الطاقة النظيفة لاستخدامها في تشغيل المحطات والحفاظ على البيئة، وكذا مشروعات معالجة وإعادة استخدام مياه المصارف الزراعية للري، مثل  المحسمة وبحر البقر، و الدلتا الجديدة.


 


وأشار  الدكتور سيد إسماعيل،  إلى اهتمام وزارة الإسكان بدعم التصنيع المحلي وتوطين جميع الصناعات محلياً، من خلال التعاون مع الجهات المتخصصة في تصنيع المهمات المطلوبة في أعمال إنشاء وتشغيل وصيانة مرافق مياه الشرب والصرف الصحي، وكذلك تطوير أداء العاملين بالقطاع، ورفع كفاءة مقدمي الخدمة بشكل مستمر، وذلك بعقد الدورات التدريبية المتخصصة في مختلف المجالات، مؤكداً أنه في ظل ما تشهده الدولة من تحول كبير فإننا بحاجة إلى خبرة الشركات التشيكية، اتساقاً مع الخطوات الملموسة للدولة للتحول إلى نموذج تنموي مستدام .


 

وفي ذات السياق، أبدى السفير التشيكي تطلع السفارة التشيكية  للتعاون مع وزارة الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، حيث تمتلك الشركات التشكية خبرات واسعة  في مجال مشروعات مياه الشرب و الصرف الصحي، مؤكداً أن مصر هي بوابة الصناعة في أفريقيا. 


 


وأشار السفير إيفان يوكل، إلى أهمية تعزيز تبادل أفضل الخبرات بين الجانبين المصري والتشيكي من خلال الأنشطة التي تم استعراضها من جانب الدكتور سيد اسماعيل، بالإضافة إلى الابتكار الرقمي في مجال المياه للمدن الذكية، والاقتصاد الدوار.


 


ولقد تم خلال الاجتماع التوافق بين الطرفين على عقد اجتماعات بين الجهات المعنية بقطاع مياه الشرب والصرف الصحى بوزارة الإسكان و الشركات التشكية المتخصصة لتحديد المشروعات التي يمكن التعاون لتنفيذها.


 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى