Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
اخبار الاقتصاد

غادة شلبي: مصر تمتلك مقومات طبيعية عديدة تؤهلها للتميز بمجال السياحة الاستشفائية




شاركت، أمس، غادة شلبى نائب الوزير لشئون السياحة، نيابة عن أحمد عيسى وزير السياحة والآثار، في المؤتمر التحضيرى الثاني الذى تنظمه محافظة جنوب سيناء في إطار الاستعدادات الجارية لعقد مؤتمر “تطبيقات السياحة الصحية المصرية” وذلك خلال الفترة من 29 نوفمبر وحتى 1 ديسمبر القادم بمدينة شرم الشيخ تحت رعاية رئيس الجمهورية. 


 


وشارك في أعمال المؤتمر التحضيرى الدكتور محمد عوض تاج الدين مستشار رئيس الجمهورية لشئون الصحة والوقاية ورئيس المؤتمر والسفيرة سها جندي وزيرة الدولة للهجرة وشئون المصريين بالخارج، واللواء خالد فودة محافظ جنوب سيناء الرئيس الشرفى للمؤتمر، واللواء خالد عبد العال محافظ القاهرة، واللواء أحمد راشد محافظ الجيزة، والقائم بأعمال محافظ البحيرة، ونواب عدد من المحافظين الذين تشتهر محافظاتهم بمقومات للسياحة الاستشفائية، فضلاً عن مستشار وزير الصحة والسكان للسياحة الصحية، وممثلين عن عدد من الوزارات وهيئات صحية، وأكاديميين ونخبة من الخبراء المصريين بالخارج فى القطاع الطبي.


 


وألقت نائب الوزير كلمة أعربت خلالها عن شكرها لمحافظة جنوب سيناء وعلى الدعوة الكريمة وما يبذلونه من جهود في سبيل دعم التنسيق والتعاون بين مختلف الجهات والأطراف المعنية للمشاركة في الإعداد لمؤتمر “تطبيقات السياحة الصحية المصرية” لتحقيق الأهداف المرجوة منه لتعظيم الاستفادة من مقومات مصر في السياحة الاستشفائية، مؤكدة على ما توليه الدولة بوجه عام ووزارة السياحة والآثار بوجه خاص من اهتمام بتنمية منتج السياحة الاستشفائية والعمل على الاطلاع على تجارب الدول الأجنبية الرائدة لاكتساب الخبرات فيما يتعلق بالضوابط والإجراءات المنظمة للسياحة الاستشفائية وإدارة الموارد الطبيعية المرتبطة بها وتدريب الأيدى العاملة لخلق كوادر في هذا المجال لاستكمال ما تحقق في هذا الملف، مشيرة إلى أن ” مؤتمر تطبيقات السياحة الصحية المصرية” المزمع انعقاده وما سيشهده من حضور نخبة متميزة من المتخصصين على المستوى الدولى سيسهم بشكل إيجابي في اكتساب الخبرات الدولية اللازمة كما يُعد فرصة هامة لكافة الجهات المعنية على مستوى الدولة للعمل بشكل تشاركى متكامل والخروج بتوصيات فعالة لتحقيق مستهدفات الدولة بالنهوض بالسياحة الاستشفائية في ظل أهميتها من الناحية الاقتصادية ودورها في زيادة عوائد الدولة من النقد الأجنبى.


 


كما استعرضت نائب الوزير استراتيجية الوزارة ومستهدفاتها، وأضافت أن السياحة المصرية قد حققت نجاحاً ملحوظاً ينعكس في الزيادة في الحركة السياحية الوافدة وأنه قد آن الأوان للاهتمام بشكل أكبر بالسياحة الاستشفائية، مؤكدة على أن مصر تمتلك مقومات طبيعية عديدة تؤهلها للتميز في مجال السياحة  الاستشفائية حيث يوجد بها العديد من العيون والآبار الطبيعية ذات المياه المعدنية والكبريتية، التي لها خواص علاجية تساعد على شفاء العديد من الأمراض،  ومن أهم المواقع الشهيرة بخصائص السياحة الاستشفائية واحة سيوة وعيون موسى وسفاجا.


 


وأكدت على ضرورة الاهتمام بهذه المواقع لجذب شريحة أكبر من سائحي السياحة الاستشفائية حتى يمكن للسائح الاستمتاع بالمقومات السياحية في مصر أثناء تواجده للاستشفاء. 


 


وفى نهاية كلمتها، أكدت نائب الوزير على أن الاهتمام الحالي بالسياحة الاستشفائية بمصر يتسق مع استراتيجية الوزارة التي تهدف لزيادة الحركة السياحية الوافدة وذلك من خلال تعزيز أنماط وأنشطة سياحية واعدة وجديدة مما يؤدى إلى إثراء التجربة السياحية للسائح بتقديم تنوع غني من المقومات والأنشطة السياحية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى