اخبار الاقتصاد

الإحصاء: 13 مليون نسمة تقريباً عدد الفتيات بمصر عمر 6 -17 سنة فى 2023




أصـدر الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء بياناً صحفياً بمناسبة اليوم العالمي للفتاه الذي يحتفل به يوم 11 اكتوبر من كل عام, وفق إقرار الجمعية العامة للأمم المتحدة بحقوق الفتيات عام 2011، ويهدف اليوم العالمي للفتاه إلى تركيز الاهتمام على الحاجة إلى التصدي للتحديات التي تواجهها الفتيات وتعزيز تمكين الفتيات وإحقاق حقوق الإنسان المكفولة لهن، وحق المراهقات في التمتع بحياة آمنة والحصول على التعليم والصحة وغيرها.


 


ومن أهم المؤشرات الإحصائية للفتاه على مستوي العالم، بلغ عدد الفتيات علي مستوى العالم في الفئة العمرية (6 -17 سنه) حوالي 777 مليون فتاه بنسبة 9.7% من اجمالي سكان العالم البالغ عددهم 8  مليار نسمه تقريبا، وأن 21% نسبة زواج الفتيات تحت سن 18 سنه في العالم بمقدار 12 مليون فتاة تتزوجن سنويا.


 


أما أهم المؤشرات المتعلقة بالفتاة في مصر، ففي ضوء الإحصاءات التي يصدرها الجهاز يمكن استعراض أهـم مؤشـــرات الفتيات في الفئة العمرية (6 -17 سنه) في مصر كالتالي:


 


عدد الفتيات طبـــقاً لتقديرات الســكان في يوليو عام 2023:


بلغ عدد الفتيات بالفئه العمرية (6 -17 سنه) في مصر 13 مليون نسمة تقريبا بنسبة 12.5 % من إجمالي السكان، مقابل 14 مليون 


فتى بنسبة 13.3% من اجمالي السكان المقدر بـــ 105 مليون نسمه في يوليو عام 2023.


 


التعليم:


طبقاً لبيانات النشرة السنوية للتعليم قبل الجامعي لعامي (2021/2022) يبدأ التعليم الأساسي في جمهوريه مصر العربية من سن 6 سنوات وكانت البيانات كتالي:


بلغت نسبة الفتيات المتسربات من التعليم في المرحلة الابتدائية في الفئة العمرية (6-11 سنه) حيث بلغت 0.17 % وبلغت نسبة الفتيان المتسربين من المرحلة الإبتدائي في نفس الفئة 0.23%. 


 


ارتفعت نسبة الفتيات المتسربات من المرحلة الإعدادية في الفئة العمرية (12-14 سنه) حيث بلغت 1.1% بينما انخفضت نسبة التسرب للفتيان في نفس المرحلة حيث بلغت 0.7%.


 


وبلغ معدل الانتقال النسبي من المرحلة الابتدائية الى المرحلة الإعدادية في نفس العام للفتيات 98.8% مقابل 97.5% اجمالي اعداد الفتيان في نفس المرحلة.


 


وبلغ معدل الإنتقال النسبي من المرحلة الاعدادية الى المرحلة الثانوية في الفئه العمرية (15-17 سنه) وما في مستواها بين عامي (2020/2021- 2021/2022) للفتيات بالثانوي العام 45%، وفي الثانوي الصناعي 13.7%، الثانوي التجاري العام 20% ، الثانوي الفندقي 0.9% ، الثانوي  الزراعي 1.4%  .


 


وطبقاً لبيانات تقرير مسح صحة الاسرة المصرية 2021، فقد تم رصد مؤشرات الصحة للفتيات طبقا لتقرير مسح صحة الأسرة المصرية في الفئة العمرية


 (4 – 17 سنه) وكانت البيانات كالتالي:


زواج الاطفال:


انخفضت نسبه زواج الفتيات في الفئة العمرية (15-17 سنه) الى 2.1% عام 2021، بالمقارنة بعام 2014 حيث بلغت النسبة لنفس الفئة 6.3%.


 


0.9% من الفتيات تزوجن عند عمر 15 سنة أو أقل


 


الحالة التغذوية للفتيات في الفئة العمرية (5-14 سنه):


57.8 % من الفتيات في الفئة العمرية (5-9 سنه) حالتهن التغذوية طبيعية مقابل 32.7 %تعانين من نحافة، 9.5% تعانين من زيادة وزن.


 


68.6% من الفتيات في الفئة العمرية (10-14 سنه) حالتهن التغذوية طبيعية مقابل 10.5 % تعانين من نحافة، 20.8% تعانين من زيادة وزن.


 


الختان:


15% نسبة الفتيات المختنات في العمر (4 -17 سنه) 26.8% من المتوقع ختانهن من الفتيات أقل من 18 سنه.


 


عمالة الأطفال


انخفضت نسبة عمالة الفتيات بالفئة العمرية (5 -17 سنه) الى 2.8% عام 2021، مقارنة بعام 2014 حيث كانت نسبة عمالة الفتيات في نفس الفئة      العمرية 5.8%.


 


مبادرات الدوله لدعم الفتاه المصرية أطلقتها الحكومة المصرية بالتعاون مع الأمم المتحدة في مصر، والتي تسعى إلى تمكين الفتيات أقل من 18 سنه وبناء مهاراتهن وقدراتهن التعليمية والاجتماعية والاقتصادية، مبادرتي “دوّي” و”نوره”، حيث يرتبط البرنامجان (دوّي) و(نوره) إرتباطاً كبيراً ببرنامجي ” تنمية الأسرة المصرية وحياة كريمة”.


 


مبادرة “دوي”:


وتعني “دوّي” الصوت العالي المصحوب بتأثير، وهي مبادرة وطنية يجري تنفيذها في مصر بهدف إشراك الناشئ من الفتيات والأولاد في الأنشطة التي من شأنها مساعدتهم على تحقيق كامل إمكاناتهم، مع تعزيز مشاركة أسرهم ومجتمعاتهم، ومن ثم تغيير الطريقة التي ينظر بها المجتمع للفتيات، ويتولى قيادة المبادرة الوطنية “دوّي”، المجلس القومي للطفولة والأمومة، بالشراكة مع المجلس القومي للمرأة، بدعم فني من اليونيسف وبالتعاون مع العديد من الشركاء.


مبادرة “نوره”:


مبادرة “نوره” أطلقتها وزارة التخطيط والتنمية الاقتصادية والمجلس القومي للمرأة والمجلس القومي للطفولة والأمومة وصندوق الأمم المتحدة للسكان، في أكتوبر 2021، والتي تهدف إلى تمكين الفتيات المراهقات لتغيير تحولي في مصر، وتُعد “نوره”، رمزاً لجميع الفتيات المراهقات في مصر ولإطار تنمية قدرات الفتيات، ويسعى أطراف المبادرة إلى أن تصبح قريباً رمزاً للإستثمار في الفتيات في مصر من خلال الشركاء وصانعي الأفلام والداعمين.


حملة “احميها من الختان”:


حملة توعوية أطلقتها اللجنة الوطنية لمناهضة ختان الإناث للمرة الأولى في يونيو 2019 تزامناً مع اليوم الوطني لمكافحة ختان الإناث لتوعية الأسر المصرية بجميع المحافظات وحماية بناتهن من الختان، بهدف إحياء قضية ختان الإناث في الأذهان ووضعها على أولويات أجندة الجهات التنفيذية والمجتمع المدني والمنظمات الدولية، وحث المجتمع بكافة أطيافه لمواجهة هذه الجريمة، ودعم الجهود المحلية والوطنية والمبادرات المجتمعية ذات الصلة، وهي حملة مستمرة تعقد تباعاً كل عام.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى