اخبار الاقتصاد

دور دهانات الجزيرة كراعٍ رسمى فى قمة مصر الأولى للحد من المخاطر “نحو التغيير الفعّال”



تحت رعاية وزارتي البيئة والتخطيط والتنمية الاقتصادية، شهدت القاهرة اليوم انطلاق قمة مصر الأولى للحد من المخاطر، بتنظيم من وزارة البيئة. وبفخر يعلن فريق دهانات الجزيرة عن دعمهم الرسمي لهذه الفعالية البارزة باعتبارهم راعيًا رسميًا للقمة.


 


الرؤية الرائدة للحد من المخاطر: تتسم القمة بشعار “نحو التغيير الفعّال”، حيث تهدف إلى رفع الوعي حول أهمية الحد من المخاطر وتقليل الآثار السلبية للممارسات البيئية غير الصحيحة. تأتي هذه المبادرة في سياق رؤية مصر 2030، التي تهدف إلى تحقيق التنمية المستدامة.


 


وقد ألقت الدكتورة ياسمين فؤاد وزير البيئة الكلمة الإفتتاحية والتي ناقشت جهود الوزارة لتغيير الفكر والثقافة تجاه السلوكيات والعادات الخاطئة وتمكين الحد من المخاطر. كما قام عدد من ممثلي عدد من الجهات والمنظمات الحكومية بإلقاء كلمات إفتتاحية على رأسهم الدكتور شريف الجبلى رئيس مجلس إدارة غرفة الصناعات الكيماوية بإتحاد الصناعات المصرية، والمهندسة هبه حماد مدير عام الإدارة العامة للمواصفات والمسئولة عن ملف البيئة والتغيرات المناخية بالمنظمة الدولية للتقييس ISO.


المساهمة في جلسات متخصصة: وترعى الجلسة الأولى التي تركز على “الحد من المخاطر على الجوانب الصحية”. يتعمق المشاركون في الأساليب العلمية المبتكرة لتقليل المخاطر الصحية، مع التركيز على الكشف المبكر والتعامل الفعال مع الأمراض.


الشراكات لتحقيق الاستفادة المزدوجة: تسلط الجلسة الثانية الضوء على “كيفية تحقيق الاستفادة المزدوجة للشركات والمجتمع بالحد من المخاطر كمنفعة متبادلة”. يتناول المتحدثون الأثر الإيجابي لاستراتيجيات الحد من المخاطر على القطاع الخاص، مع التركيز على خفض التكاليف والكفاءة البيئية.


 


دور الجزيرة للدهانات: كشريك رسمي، تتبنى دهانات الجزيرة دورًا نشطًا في تعزيز مفاهيم الاستدامة والحد من المخاطر. تتجاوز مسؤولياتنا التجارية لتشمل التزامنا بالتنمية المستدامة وحماية البيئة وصحة المجتمع.


 


دور دهانات الجزيرة في القمة: الحديث عن حماية الصحة والبيئة


 


شارك المهندس أحمد طالب، المدير التنفيذي للتسويق والمبيعات في دهانات الجزيرة، بفخر في الجلسة الثانية من قمة مصر الأولى للحد من المخاطر. المناقشة تناولت دور القطاع الخاص في تقديم حلاً للتحديات البيئية والصناعية، وألقى المهندس أحمد طالب الضوء على التدابير الجادة التي تتخذها دهانات الجزيرة للحد من الأضرار البيئية والصحية المترتبة على استخدام الدهانات والكيماويات.


 


التزام جاد بالاستدامة: أكد المهندس أحمد طالب التزام دهانات الجزيرة بالمسؤولية الاجتماعية والبيئية، حيث تضع الشركة الاستدامة في صلب استراتيجيتها التجارية. وأشار إلى أن دهانات الجزيرة تتخذ إجراءات جادة للحفاظ على البيئة وصحة الإنسان.


 


الحد من أضرار الدهانات والكيماويات: تحدث المهندس أحمد طالب بتفصيل عن الخطوات التي تتبناها دهانات الجزيرة للحد من أضرار الدهانات والكيماويات على صحة الإنسان. يتمثل ذلك في اختيار مواد خام صديقة للبيئة وخالية من المواد الضارة، وتطوير تقنيات إنتاج خضراء لتقليل الأثر البيئي، بالإضافة إلى تحسين إدارة المخلفات وزيادة نسبة إعادة التدوير.


 


الرعاية بصحة وسلامة العاملين: ألقى المهندس أحمد طالب الضوء على دور دهانات الجزيرة في الحفاظ على صحة وسلامة العاملين بالمصنع. يتضمن ذلك توفير التدريب المستمر حول سلامة العمل واستخدام المواد الكيميائية بشكل آمن، بالإضافة إلى توفير وسائل الوقاية الشخصية وضمان بيئة عمل صحية وآمنة.


 


التزام دائم بالتحسين: أختتم المهندس أحمد طالب بالتأكيد على التزام دهانات الجزيرة بالتحسين المستمر، مشددًا على أن الشركة تسعى باستمرار إلى تحسين عملياتها وتكنولوجياتها لتحقيق أعلى معايير الجودة والاستدامة.


 


بهذا الإلتزام الجاد، تضع دهانات الجزيرة نفسها كلاعب رئيسي في تحقيق أهداف التنمية المستدامة والحفاظ على صحة الإنسان والبيئة.


 


ختامًا: تأتي مشاركة دهانات الجزيرة في قمة مصر الأولى للحد من المخاطر كتأكيد على التزامها الراسخ بالمسؤولية الاجتماعية والبيئية. نسعى إلى تحقيق تغيير فعّال من خلال تطوير منتجات صديقة للبيئة والمشاركة الفعّالة في المبادرات التي تعزز الاستدامة.


 


قمة مصر الأولى للحد من المخاطر 


قمة مصر الأولى للحد من المخاطر 

قمة مصر الأولى للحد من المخاطر (3)
قمة مصر الأولى للحد من المخاطر 

قمة مصر الأولى للحد من المخاطر (4)
قمة مصر الأولى للحد من المخاطر 


 


 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى