اخبار الاقتصاد

تقرير: 4.6 مليون طن حجم استهلاك حديد التسليح فى مصر خلال 9 شهور



انخفض استهلاك سوق حديد التسليح المحلي في التسعة أشهر الأولى من عام 2023 إلى 4.6 مليون طن بنسبة تراجع 30% مقارنة بنفس الفترة من عام 2022، كما انخفض استهلاك السوق المحلي من الصلب المسطح (HRC) في التسعة أشهر الأولى بنسبة 17% على أساس سنوي، وفقًا لتقرير لشركة حديد عز.


 


وحقق الإنتاج العالمي للصلب الخام زيادة هامشية بنسبة 0.1% في التسعة أشهر الأولى من عام 2023 مقارنة بنفس الفترة من عام 2022، وأهم أسباب ذلك نمو الصين إلى 795 مليون طن بنسبة 1.7%، والهند إلى 104 ملايين طن بنسبة 11.6%، مدعومة بالإنفاق المحلي على البناء والبنية التحتية، وعلى الصعيد الآخر فإن التحديات الاقتصادية الإقليمية والحرب في أوكرانيا قد أثرت سلبًا على تركيا بنسبة انخفاض 10%، والاتحاد الأوروبي بنسبة 9.1%، وأمريكا الجنوبية 6.2%.


 


ووفقًا للتقرير، بلغت مبيعات شركة حديد عز 103.2 مليار جنيه في التسعة أشهر الأولى من عام 2023 بنسبة زيادة 70% مثلت مبيعات حديد التسليح 60% من إجمالي المبيعات، ومبيعات الصلب المسطح المدرفل على الساخن 39%، وبلغت مبيعات التصدير 1.2 مليار دولار بزيادة 85% عن صادرات نفس الفترة من العام الماضي منها HRC بقيمة 771 مليون دولار، وحديد التسليح (أطوال ولفائف) بقيمة 443 مليون دولار.


 


تبلغ الطاقة الإنتاجية المتاحة من حديد التسليح في مصر حوالي 15 مليون طن، فيما يبلغ الاستهلاك الفعلي 7.5 مليون طن، وبلغ حجم التصدير من الحديد المصري 1.412 مليار دولار خلال عام 2022 بنسبة انخفاض 21%، بحسب تقرير المجلس التصديري لمواد البناء والحراريات والصناعات المعدنية.


 


وتنقسم مصانع الحديد والصلب في مصر إلى 3 أنواع، وهي: أولًا مصانع متكاملة وهي تنتج من الخامات الاستخراجية وحتى المنتج النهائي وأبرزها عز الدخيلة، وثانيًا الشركات نصف المتكاملة وتنتج المنتج النهائي من صهر الخردة أو الحديد الإسفنجي، ثالثًا مصانع الدرفلة التي تقوم بشراء عروق الصلب من مصدر محلى أو مستورد ودرفلتها إلى حديد التسليح.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى