اخبار الاقتصاد

شعبة صناعة الذهب: فوز الرئيس السيسي بفترة جديدة يؤكد التفاف الشعب حوله



أكدت شعبة صناعة الذهب والمجوهرات والمعادن الثمينة، باتحاد الصناعات المصرية، أن فوز الرئيس عبد الفتاح السيسي بولاية رئاسية ثانية يدعم الاستقرار بالبلاد، ويساعد على استكمال مسيرة التنمية والبناء الجمهورية الجديدة، ولا سيما على صعيد قطاع صناعات الذهب والمعادن الثمينة الذي حقق تطوراً هائلا في الفترات الرئاسية الأولى بفضل القرارات الرئاسية الداعمة له، ومن المتوقع أن يحصد ثمار تلك التنمية مع الفترة الثانية.


 


وقال إيهاب واصف رئيس شعبة  صناعة الذهب والمجوهرات والمعادن الثمينة  باتحاد الصناعات، إن الشعبة وجميع أعضائها من مصنعي المشغولات الذهبية والمعادن الثمينة يتقدمون بأسمى آيات التهنئة إلى  الرئيس عبد الفتاح السيسي بعد إعلان فوزه المستحق بالانتخابات الرئاسية الجديدة وبأعلي نسبة مشاركة في تاريخ مصر، ما يؤكد التفاف الشعب  المصري حوله، وثقته التامة به.


 


وأشار “واصف”، إلى أن فوز الرئيس “السيسي” بدورة ثانية يعطي انطباعاً بالاستقرار السياسي، ويخلق مناخا جاذبا للاستثمار في مصر خاصة في صناعة الذهب، التي يبحث المستثمرون بها قبل ضخ أي استثمارات عن الاستقرار السياسي الأمني، هو ما سيمكن مصانع المشغولات الذهبية من رفع طاقتها الإنتاجية، والمنافسة عالميا بعد زيادة الطلب على المعدن الأصفر، ولرفع  الصادرات والوصول إلى المستهدفات 4 مليارات دولار.


 


وتوقع “واصف”، أن تشهد الفترة الرئاسية الثانية من عهد الرئيس “السيسي”، جني صناعة الذهب في مصر ثمار ما تم من إصلاحات سابقة في عهده، حيث أولي اهتماما غير مسبوق بها بتحسين المناخ التشريعي،  وتطوير عمليات دمغ الذهب،  وتأسيس أول مدينة بالعاصمة الإدارية  متوقعا أن تتحول صناعة الذهب في مصر إلى صناعة متكاملة تساهم في نمو الناتج المحلي وتوفير فرص العمل للشباب، بدلا من ورش صغيرة في السابق.


 


 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى