Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
مال و أعمال

بيانات الاقتصاد تؤكد وجود تباطؤ بالتضخم


قدمت وزيرة الخزانة الأمريكية، جانيت يلين، تقييماً للوضع الاقتصادي الحالي في الولايات المتحدة، مع تركيز خاص على ضغوط الأسعار وارتفاع الأجور.

وأشارت يلين إلى أن الضغوط على الأسعار الأساسية تتراجع، على الرغم من تأثير نقص المعروض في سوق المساكن على تراجع معدلات التضخم.

وفي تصريح لوكالة “بلومبرغ”، أكدت يلين أن العوامل الأساسية مثل توقعات التضخم وسوق العمل ما زالت قوية وتحت السيطرة، مضيفة أن زيادة الأجور بمعدل 0.2 في المئة خلال أبريل تتماشى مع التوقعات، وتشير إلى استقرار الوضع على الرغم من أنها دون المطلوب للوصول بالتضخم إلى 2 في المئة.

من جهة أخرى، أقرت يلين بأن تضخم تكلفة المساكن قد حقق تقدماً بطيئاً نسبياً، ويرجع ذلك بشكل كبير إلى مشكلات نقص المعروض.

وفي نهاية نسيان/ أبريل، أكدت يلين على قوة الاقتصاد الأمريكي، مشيرة إلى أن الاقتصاد يعمل بكامل طاقته، وأن التضخم في طريقه نحو المستوى الطبيعي.

وأوضحت أن القراءة الأضعف من المتوقع ليست مثيرة للقلق، حيث كانت مقاييس النمو الأساسي قوية.

في سياق متصل، أعلن مجلس الاحتياطي الفيدرالي الأميركي يوم الأربعاء الماضي عن استمرار معدلات الفائدة دون تغيير، بهدف خفض معدلات التضخم إلى النسبة المستهدفة عند 2 في المئة.





Source link

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى